مقالات منوعة

الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022

الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022

الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022

الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022

 

الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022، كأس العالم لكرة القدم هو بطولة تقام كل 4 سنوات، ويشارك فيها 32 منتخب، للمنافسة على الكأس عبر عدة تصفيات، وهناك شغف كبير وحماس رهيب لجماهير كرة القدم حول هذه البطولة، وحول أماكن إقامتها، فستقام بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر، وستكون محكمة التنظيم، وسيسمح للجماهير بمتابعة أكثر من مباراة في نفس اليوم.

تم تصميم الملاعب بتقنيات تبريد حديثة ومصممة على الطاقة الشمسية، للحفاظ على درجات الحرارة مناسبة للجماهير واللاعبين في ظل الأجواء الحارة. كما تم تصميم الملاعب لتكون صديقة للبيئة.

 

ملعب لوسيل

 

يعد ملعب لوسيل أكبر ملعب من حيث سعته في كأس العالم حيث يسع ل 80 ألف شخص، ويقع في مدينة تحت الإنشاء تسمى بمدينة لوسيل في الدوحة.

يعكس تصميمه الفن العربي والإسلامي من خلال النقوس والزخارف، كما أنه من الخارج شكله يشبه وعاء ضخم، في إشارة إلى الإناء التقليدي للتمور المجففة، وتتميز الواجهة الذهبية للمبنى بأنماط مثلثة معقدة مستوحاة من المصابيح القطرية القديمة (فنار)، السقف الضخم يستحق الاهتمام أيضًا على الرغم من أنه غير قابل للسحب. تم شد غشاءه بطريقة لخلق زخرفة أخرى.

بعد إنتهاء البطولة من المقرر التبرع بمقاعد الملعب للمشاريع الرياضية في الدول النامية، كما سيتم تحويل بنيته التحتية لمقاهي ومحلات تجارية ومدارس وعيادات.

 

ملعب البيت

 

هذا الملعب المميز مصمم على شكل خيمة (بيوت الشعر عند البدو)، ولهذا سمي بالبيت، وتم تغطية الساحة بغشاء أبيض مع خطوط سوداء بعرض مختلف. ترمز هذه الخطوط إلى القبائل التي استخدمت خيامًا مماثلة في الماضي. وهو ثاني أكبر الملاعب سعة، حيث تبلغ سعته 60 ألف،  يوجد في الخور يبعد عن الدوحة بمقدار 40 دقيقة بالسيارة تقريباً.

تم تصميم هيكل المبنى بطريقة تسمح بالتبريد في الصيف والتدفئة في الشتاء. الهيكل الضخم للسقف القابل للسحب متصل بأنظمة تهوية بحيث توفر المدرجات والمرافق الاحتياطية درجة حرارة مثالية للمشاهدين واللاعبين،  كما يغلب اللون الأحمر على الجزء الداخلي من ملعب البيت.

سيتم التبرع بالطبقة العليا من مقاعد الملعب بعد إنتهاء كأس العالم ومنحها للدول النامية.  كما سيتم افتتاح مركز تسوق وفندق  في الملعب.

 

ملعب خليفة الدولي

 

وهو أكبر ملعب في قطر، ويقع في المنطقة الغربية من العزيزية.

مع إصدار قرار إستضافة قطر لبطولة كأس العالم 2022، تم إجراء تعديلات وإصلاحات كثيرة على الملعب. كان من  المفترض حسب الخطط أن تكون سعة الملعب 60 ألف، لكن تم تعديل الخطة وجعله يتسع ل 48 ألف شخص.

تم تقسيم الملعب إلى عدة أماكن مثل وضع مساحات تجزئة، ومناطق للشخصيات المهمة أو كبار الشخصيات، تم إعادة بناء سقف الملعب بالكامل بأقواس جديدة، على جانبي الملعب، بإرتفاع 120 متر، كما تم  تصميم نظام تبريد جديد للحفاظ على درجات حرارة مثلى في الأيام الصيفية الحارة.

 

ملعب المدينة التعليمية

 

يقع الملعب في منطقة الريان على بعد 15 كيلومترا من وسط مدينة الدوحة. يمكن الوصول إلى الملعب بسهولة عن طريق مواصلات النقل العام. تم إستكمال بنائه في  15 يونيو 2020، وسعته 45350.

الغلاف الخارجي المغلق للملعب يشبه الألماس، شديد الانعكاس أثناء النهار ومضاء في الليل. كما أنه يتيح تحكمًا حراريًا أفضل في الداخل،  تم بناء الملعب على مستوى منخفض قليلاً عن مستوى الأرض، مما يؤثر بشكل إيجابي على العزل الحراري والتحكم في درجة الحرارة.

سطح الاستاد مغطى بألواح معدنية والهيكل كله مرتب على شكل ماسي. الجزء الخارجي من المبنى مزين بـ 5200 مثلث متصل ببعضها البعض بأشكال تشبه الماس، وتتغير ألوانها حسب زاوية أشعة الشمس. وهذا هو سبب تسمية الاستاد بـ “ماسة الصحراء”.

عندما لا يكون الملعب مستخدم، تزود الكهرباء من الألواح الكهروضوئية المرافق الرياضية والتعليمية والطبية القريبة.

 

ملعب 974

 

يوجد الملعب في منطقة رأس أبو عبود الواقعة في الجزء الشرقي من العاصمة القطرية. الملعب أقيم على نتوء اصطناعي عبارة عن هيكل مؤقت سيتم تفكيكه بعد نهاية كأس العالم 2022.

تم تسمية الملعب على اسم المنطقة التي تم بناؤه فيها.  ثم تم تغيير الاسم إلى ملعب 974 خلال حفل الإفتتاح الإفتراضي في 20 نوفمبر 2021. ويشير الاسم الجديد إلى عدد حاويات الشحن المستخدمة لبناء الساحة. وهو أيضًا رمز منطقة قطر.

تم بناء الملعب على شكل مستطيل ذو حواف مستديرة بشكل واضح، ويتسع ل 40 ألف شخص.

بعد إنتهاء كأس العالم 2022 سيتم تفكيك الملعب واستخدام مكوناته مثل السقف والمقاعد في مشاريع بناء رياضية أخرى خارج قطر. بعد التفكيك، سيتم تنظيف الموقع وتحويله إلى مساحات خضراء.

 

 ملعب الثمامة

 

يقع الملعب في الحي الذي يحمل نفس الاسم في الجزء الجنوبي الغربي من الدوحة (على بعد 12 كم من وسط المدينة). تم بناء المرفق في موقع ملعب كرة القدم المحتمل تحت الأرض (ملعب وول)، والذي تم التخلي عن خططه قبل بضع سنوات.

إنه مبني على مخطط دائرة كاملة (قطرها 240 م) على الرغم من تصميم كرة القدم. تشير الواجهة والسقف إلى الغافية، وهي لباس رأس عربي تقليدي يرتديه الأولاد والرجال.

يتسع الملعب ل 40 ألف شخص، من وجهة نظر هندسية، فإن الجانب الأكثر إثارة للاهتمام في الملعب هو نظام التبريد، والذي يسمح بالحفاظ على درجة الحرارة حوالي 18 درجة مئوية أثناء المباريات. في المجموع، تم تركيب 54 وحدة معالجة الهواء في الساحة، نظام التبريد يستخدم الطاقة من معالجة الإشعاع الشمسي.

بعد نهائيات كأس العالم 2022، ستنخفض سعة الملعب إلى 20 ألف مقعد نتيجة تفكيك الطبقة العليا. سيتم بناء عيادة رياضية وفندق.

 

ملعب الجنوب

 

يقع على بعد 23 كيلومترًا فقط من وسط الدوحة، وهو  أول ملعب تم بناؤه خصيصًا لكأس العالم 2022. في حين تم وضع الاستاد اسميًا في الوكرة، فإن الملعب والمنطقة المحيطة به يقعان فعليًا داخل الوكير، وهي بلدية تقع غرب الوكرة.

تم تصور الملعب بسعة 40.000 شخص، من المفترض أن يصبح معلمًا فوريًا بإرتفاع إجمالي يبلغ 48 مترًا في منطقة منخفضة الارتفاع ومنخفضة الكثافة.

مستوحى من المركب الشراعي، وهو قارب صيد قطري تقليدي. من ناحية، يشبه شكله الخارجي الأبيض المتدفق الأشرعة التي تحركها الرياح. من ناحية أخرى، يشبه الجانب الداخلي من السقف مع الإستخدام القوي للأخشاب المصممة هندسيًا بشدة جسم المركب الشراعي.

الملعب مغلق بالكامل ولا يوفر تهوية طبيعية. في حين أن الملاعب عادة ما يكون لها شكل من أشكال الفتح لضمان التبادل الجوي بين الملعب والمناطق المحيطة به، كان أحد الأهداف هنا هو التحكم في درجة حرارة المناطق الداخلية طوال الأحداث. هذا هو السبب في أن تكييف الهواء بالداخل يخلق “فقاعة باردة” بالداخل عن طريق تدفق الهواء البارد إلى الحقل والوقوف، ثم إعادة تعبئته في الدوران الداخلي. يدعم هذا الجهد السقف المنزلق، وكذلك الشكل الديناميكي الهوائي الذي يحمي الجمهور من الرياح الساخنة.

 

 

ملعب أحمد بن علي

 

تم بناء الملعب على موقع استاد أحمد بن علي السابق في الريان على بعد 20 كيلومترا غربي الدوحة. نظرًا لمحيطه، يشار إلى المكان أحيانًا باسم “بوابة الصحراء”. يقع استاد الريان بجوار أكبر مركز تسوق في الدولة. إنه متصل جيدًا بالعاصمة بفضل محطة مترو أنفاق الرفاع القريبة.

أكثر ما يميز الملعب هو الواجهة المضيئة التي تبلغ مساحتها 39 ألف متر مربع، والتي تتكون من شاشات وسائط متعددة مغطاة بشاشة معدنية شفافة. يشير مظهر الواجهة إلى قيم قطر، فضلاً عن العناصر النموذجية للمناظر الطبيعية في هذا البلد. يكون النمط أكثر سمكًا حول القاعدة ويصبح سريع الزوال في الجزء العلوي.

يستخدم المكان تقنية تبريد صديقة للبيئة (DC) عبر محطة مركزية بسعة تبريد تبلغ 16000 طن. تقوم المحطة بتزويد الاستاد بالمياه المبردة من خلال محطة توليد الكهرباء ومن هناك لعدد كبير من وحدات معالجة الهواء المنتشرة في الموقع لتوفير درجة الحرارة المطلوبة لمنطقة المدرجات والملعب. في الوقت نفسه.

بعد كأس العالم، سيتم إستخدام المنطقة المحيطة بالملعب كمركز إقليمي للرياضة والترفيه. ومن المخطط توفير ستة ملاعب لكرة القدم وملعب كريكيت ومضمار لركوب الخيل للسكان المحليين.

 

 

وفي نهاية المقال ومن خلال موقع المقالات العربية، نكون قد تحدثنا عن الملاعب التي سيقام بها كأس العالم 2022، ملعب لوسيل، ملعب البيت، ملعب خليفة الدولي، ملعب المدينة التعليمية، ملعب 974، ملعب الثمامة، ملعب الجنوب، ملعب أحمد بن علي.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى