ترندات عربية

لماذا يعد الاسفنج من الحيوانات

لماذا يعد الاسفنج من الحيوانات

لماذا يعد الاسفنج من الحيوانات

لماذا يعد الاسفنج من الحيوانات

 

يعد الاسفنج من الحيوانات وليس النباتات، على الرغم من أن طريقة معيشته تكون مثل النباتات، ليس لديهم أعضاء ولا أجهزة، ويعتبر من أبسط الكائنات متعددة الخلايا.

فما هي أسباب إعتباره أنه من الحيوانات؟

 

ما هو الإسفنج

 

هو أبسط الكائنات البحرية متعددة الخلايا، 98% من الإسفنج يعيش في المياه المالحة، مياه البحار، لا يظهر أي حركات الإسفنج نظراً لأنه يفتقر إلى العضلات والجهاز العصبي.

يتراوح حجم الإسفنج من أقل من 3 سم إلى حوالي 2 متر، تنمو في جميع المناخات البحرية، من المناطق الإستوائية إلى المياه القطبية، وتعيش في جميع الأعماق من مناطق  المد والجزر إلى أعمق مناطق البحر.

يجمع الإسفنج الطعام والأكسجين الذي يحتاجه لينمو ويطلق الفضلات، من خلال إحتوائه على طبقة خارجية تشبه الصدفة مغطاة بمسام صغيرة تنتقل بعمق في البنية الرخوة بداخلها. تسمح هذه المسام للماء بالتدفق داخل وخارج الإسفنج.

 

لماذا يعتبر الإسفنج من الحيوانات؟

 

الإسفنج حيوانات من حيث أنها تنتمي إلى المملكة التصنيفية Animalia في شعبة بوريفيرا. الإسفنج، مثل الشعاب المرجانية، من اللافقاريات المائية غير المتحركة، على الرغم من أنه على عكس الشعاب المرجانية، توجد أنواع معينة من الإسفنج في بيئات المياه المالحة أو المياه العذبة. على الرغم من أنه كان يُعتقد في البداية أنه نباتات، فقد تبين منذ ذلك الحين (من خلال البحث التفصيلي والتصنيف) أنها حيوانات.

لا يحتوي الإسفنج على العديد من الصفات الشبيهة بالحيوان. لا يتحركون (بخلاف حركة الماء) ولا يمتلكون العديد من الأنظمة الموجودة في معظم الحيوانات، أي الجهاز العصبي أو الجهاز الهضمي أو الدورة الدموية. ولهذا السبب يقترح الكثير من الناس أن الإسفنج يجب أن يكون نبات.

النقطة الرئيسية التي يجب ملاحظتها هنا هي أنه على الرغم من أن الإسفنج حيوانات بسيطة جدًا، إلا أنه من الحقائق العلمية أنها حيوانات.

 

 

طرق تكاثر الإسفنج

 

هناك 3 طرق يتكاثر بها الإسفنج وهي:

  • التكاثر الجنسي: يتم تخصيب البويضات التي تشكل يرقات تسبح في الماء عن طريق الحيوانات المنوية التي يطلقها الإسفنج
  • التجزئة:  عندما تنفصل أجزاء من الإسفنج تحمل خلايا معينة، فإنها تتجدد من خلالها إلى إسفنج من جديد
  • التبرعم: عندما تتغير ظروف درجات الحرارة في الماء، ينتج الإسفنج الذي يعيش في المياه العذبة وعدد قليل من الأنواع البحرية البراعم (قرون البقاء على قيد الحياة)، من الخلايا غير المتخصصة التي تظل كامنة حتى تتحسن ظروف درجات الحرارة ثم تشكل إسفنجات جديدة تمامًا.

 

حركة الإسفنج

 

الإسفنج البالغ عادة لا يتحرك، لكن بعض الأنواع البحرية وأنواع المياه العذبة يمكن أن تتحرك ببطء شديد عبر قاع البحر نتيجة لتحركات الخلايا الشبيهة بالأميبا، يمكن لبعض الأنواع أن تتقلص بأجسامها بالكامل، ويمكن للعديد منها إغلاق فتحاتها الصغيرة التي تشبه الفم.  أما الإسفنج الحديث والصغير فإنه يسبح وينجرف بسهولة.

 

كيف يتنفس الإسفنج

 

يتنفس الإسفنج من خلال عملية الإنتشار البسيط، وذلك بإنتقال الغازات من التركيز الأعلى إلى التركيز الأقل، فينتقل الأكسجين بإتجاه وثاني أكسيد الكربون بإتجاه آخر، فعندما يسحب الإسفنج المياه لداخله عن طريق المسامات يدخل معه الأكسجين والغذاء، ويخرج الماء من خلال الخلايا المنتفخة التي تعمل على إخراجه من خلال الأسواط.

 

أهمية الإسفنج

 

  • الإسفنج ذو قيمة  بسبب تنظيمه الخلوي غير العادي (الخلايا لا تشكل أنسجة أو أعضاء مثل تلك الموجودة في الحيوانات الأخرى)
  • وقدرة الإسفنج على تجديد الأجزاء المفقودة منه بالتجزئة والتبرعم
  • خصائصها الكيميائية الحيوية
  • يشكل الإسفنج جزءًا مهمًا في قاع البحار، حيث تعيش أنواع كثيرة من الحيوانات في الإسفنج، مثل الأسماك الصغيرة والرخويات.
  • تعمل على ترشيح المياه من المعادن الثقيلة والبكتيريا
  • غذاء لبعض الكائنات الحية مثل الرخويات

 

الفائدة الإقتصادية للإسفنج

 

كان يستخدم الإسفنج قديماً كنوع من الطلاء، كما كان يتم حرقه وإستخدامه لعلاج العديد من الأمراض.

حالياً يستخدم الإسفنج في صناعة الفخار والمجوهرات والديكورات وفي الجراحة، يتميز الإسفنج الطبيعي عن الصناعي بعدم إحتوائه على سموم، ولا يؤثر على البشرة الحساسة، كما أنه يمتص بنسبة أكبر مما يسبب رغوة أكثر عند إستعماله في التنظيف.

 

 

وفي الختام ومن خلال موقع المقالات العربية، نكون قد تحدثنا عن لماذا يعد الاسفنج من الحيوانات، ما هو الإسفنج، لماذا يعتبر الإسفنج من الحيوانات؟ طرق تكاثر الإسفنج، حركة الإسفنج، كيف يتنفس الإسفنج، أهمية الإسفنج، الفائدة الإقتصادية للإسفنج.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى