الأم والرضيع

علاج تشققات البطن للحامل

علاج تشققات البطن للحامل

علاج تشققات البطن للحامل

علاج تشققات البطن للحامل

 

علاج تشققات البطن للحامل، علامات التمدد هي حالة شاذة تظهر في كل من الرجال والنساء، فهي خطوط تتكاثر في أجزاء معينة من الجسم نتيجة تكسر الألياف، وتحديداً الكولاجين والإيلاستين الموجودان في بشرتنا.

بالنسبة للمرأة الحامل، تظهر علامات التمدد بشكل رئيسي على البطن أو الثديين، لأن هذه أجزاء من الجسم يزداد حجمها خلال أشهر الحمل. على وجه التحديد، يزداد الرحم في البطن وعادة ما تظهر بشكل خاص في الثلث الثاني من الحمل. نصيحة صغيرة من علامات التمدد، لتكون قادرة على التنبؤ بأنها ستظهر هي الحكة. عندما يتم شد الجلد يصبح أرق و وردي، مما يسبب الحكة عند المرأة الحامل.

أنواع علامات تمدد الجلد

 

الثدي والبطن هما المناطق التي يتمدد فيها الجلد أكثر في وقت قصير وتسمى السطور الحملي
الأماكن الأخرى التي يمكن أن تظهر فيها علامات التمدد هي أسفل الظهر أو الأرداف أو حتى في المهبل. بشكل عام، تظهر في الأماكن التي تتراكم فيها الدهون وهناك نوعان من علامات التمدد التي يمكن التعرف عليها بسهولة:

  • الأحمر: كما يشير اسمه، فهي تتميز بلونها الأحمر على جلد المرأة الحامل، كما أن ارتياحها عادة ما يزيلها.
  • الأبيض: يمكن أن تصبح هذه الأنواع من علامات التمدد خطيرة، لأنها إذا لم تختف بعد الولادة يمكن أن تصبح دائمة في الجسم. إنها نموذجية في المرحلة الأخيرة من الحمل، عندما يعود الجلد إلى حالته الطبيعية (مشدود وأقل خشونة).

العوامل التي تؤثر في ظهور تشققات الحمل

 

  • -حمل متعدد
  • – الحمل الثاني
  • – زيادة الوزن الزائد أثناء الحمل
  • – ارتفاع مؤشر كتلة الجسم
  • – مرور الوقت (الثلث الثاني أو الثالث)
  • – شباب الحامل
  • – ارتفاع وزن الجنين

تجنب علامات التمدد أثناء الحمل

 

سبب علامات التمدد غير مفهوم جيدًا. تم ربطها بزيادة هرمونات الحمل وتمدد الأنسجة تحت الجلد. يُعتقد أن تاريخ العائلة يلعب دورًا في تكوين علامات التمدد؛ إذا كانت والدتك لديها، فمن المحتمل أن يكون لديك ذلك أيضًا. لا يبدو أن زيادة الوزن أثناء الحمل تلعب دورًا في تكوين علامات التمدد. تظهر علامات تمدد الجلد لدى بعض النساء اللاتي يكتسبن القليل من الوزن أثناء الحمل.

عندما تذهب المرأة الحامل إلى طبيب أمراض النساء أو القابلة لعلاج علامات التمدد، فإنها تحاول دائمًا توضيح أن هذه العملية هي لحظة أخرى من الحمل، أي أنه شيء طبيعي ينتج عن أجسامنا. لا توجد علاجات دوائية أو علاجات مشابهة لعلاج علامات التمدد، على الأقل لا شيء يمنعها من الخروج بنسبة 100٪، وهناك تلك التي تقلل من ظهورها.

علاج تشققات البطن للحامل

 

  • الغذاء: تساعد الفيتامينات A و C و E على إنتاج الكولاجين ، وهو ألياف تتكسر وتتسبب في ظهور علامات تمدد الجلد.
  •  التمارين الجسدية: ممارسة الرياضة البدنية بطريقة معتدلة تساعد الجلد على أن يكون أكثر مرونة وتمددًا.
  • ترطيب الجلد وشرب الماء: كما هو الحال في بقية فترة الحمل ، وليس لهذا الأمر فقط، فإن شرب الماء مهم جدًا لتعزيز الحمل. هناك كريمات متخصصة لعلامات التمدد أو الزيوت التي تعيد الجلد إلى حالته الطبيعية.
  •  التعرض لأشعة الشمس: وهذه مشكلة خاصة يجب تجنبها في حالات الحمل التي تمر بأشهر الصيف. تجفف الشمس البشرة بسرعة أكبر وتصبح أكثر حساسية. ينصح بشدة باستخدام كريمات الشمس، ويجب أن يكون عامل الحماية الخاص بها مرتفعًا.
  • المساج: وهو طرف يتداخل مع استخدام الكريمات أو الزيوت التي يجب أن يطبق على المناطق الأكثر عرضة لعلامات التمدد (البطن أو الثدي). يساعد التدليك على تصريف الدم وتنشيط الدورة الدموية.

علاج تشققات الحمل بعد الولادة

 

اذا ما تمت العناية بهذه التشققات يمكن أن يخف أثرها إلى الحد الأدنى، بحيث يصبح لونها مقارباً للون الجلد مع مرور الزمن.

ومن الـمور التي يمكن اتباعها بعد الولادة للتخفيف منها:

  • رياضة البطن، ويحذر الطب من ممارسة أي نوع من الرياضة الشاقة والتي تؤدي إلى زيادة كتلة العضلات في أماكن معينة في الجسم.
  • حقن الكولاجين.
  • زيت فيتامين A ولكنه لا يصلح للمرضعة.
  • استخدام الليزر والتخلّص من التشققات بصورة نهائية.
  • العلاج بأجهزة الموجات الصوتية والحرارية.

 

شاهد أيضاً

 

أطعمة يجب على الحامل تناولها

 

 

وفي الختام ومن خلال موقع المقالات العربية نكون قد تحدثنا  عن علاج تشققات البطن للحامل، كما ذكرنا أسباب تشققات البطن أثناء الحمل، العوامل التي تزيد من ظهور تشققات الحمل، علاج تشققات الحمل بعد الولادة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى